أبين مراد النبي محمد"صلى الله عليه وسلم"، بقوله لعائشة لما قسمت لحم الشاة"كلها بقي إلى الذراع".

أبين مراد النبي محمد”صلى الله عليه وسلم”، بقوله لعائشة لما قسمت لحم الشاة”كلها بقي إلى الذراع”، كان النبي محمد صلى الله عليه وسلم هو أخر الانبياء الذين أرسلهم الله تعالى لاهل الارض، كما أنه كان صلى الله عليه وسلم هو من أرسل للناس كافة بعكس باقي الانبياء الذين أرسلو لاقوام محددين، وكان صلى الله عليه وسلم على خلق عظيم كما اخبرنا بذلك القرآن الكريم، وسنجيب الان عن أبين مراد النبي محمد”صلى الله عليه وسلم”، بقوله لعائشة لما قسمت لحم الشاة”كلها بقي إلى الذراع”.
أبين مراد النبي محمد”صلى الله عليه وسلم”، بقوله لعائشة لما قسمت لحم الشاة”كلها بقي إلى الذراع”.كان النبي محمد صلى الله عليه في بداية نزول البعث عليه متزوج من السيدة خديجة رضي الله عنها وقد توفيت وهو في مكه المكرمة، وهي أم أولاده جميعاً بإستثناء إبراهيم حيث ولد في المدينة المنورة من ماريا القبطية، وسنجيب الان عن السؤال أبين مراد النبي محمد”صلى الله عليه وسلم”، بقوله لعائشة لما قسمت لحم الشاة”كلها بقي إلى الذراع”.

* السؤال: أبين مراد النبي محمد”صلى الله عليه وسلم”، بقوله لعائشة لما قسمت لحم الشاة”كلها بقي إلى الذراع”.
* الجواب: أي الجزء الذي تصدقت به هو المتبقي عند الله من أجر وثواب إلا الذراع.