أعطى الخليفة عمر بن الخطاب الأمان لأهل بيت المقدس بعد فتحها ؟

أعطى الخليفة عمر بن الخطاب الأمان لأهل بيت المقدس بعد فتحها ؟، الخليفة عمر بن الخطاب هو الخليفة الثاني من خلفاء المسلمين، كما انه احد اصحاب الرسول محمد صلى الله عليه وسلم، كما انه من احد العشرة المبشرين بالجنه وقد اسلم رضي الله عنه وهو في مكه، وقد كانت قريش تخاف منه ومن بطشه، حيث كان معروف عنه القوة والبطش، كما انه هو احد الصحابة الذين كان الشيطان يخاف منه فقد اخبره بذلك الرسول محمد صلى الله عليه وسلم.
أعطى الخليفة عمر بن الخطاب الأمان لأهل بيت المقدس بعد فتحها ؟الخليفه عمر بن الخطاب رضي الله عنه هو من تم فتح بيت المقدس في عصره على يد القائد أبوعبيدة بن الجراح، ويعتبر بيت المقدس هو المسجد الثالث من مساجد الله على الارض وقد تم توسيعه وعمل العديد من الاصلاحات فيه في عهد العديد من الخلفاء وهو حتى الان ارض صراع مع اليهود، وسنجيب الان عن السؤال الذي تم طرحه وهو أعطى الخليفة عمر بن الخطاب الأمان لأهل بيت المقدس بعد فتحها ؟.

* السؤال: أعطى الخليفة عمر بن الخطاب الأمان لأهل بيت المقدس بعد فتحها ؟
* الجواب: عبارة صحيحة