إشعاعات عالية الطاقة , غير مشحونة , و ليس لها كتلة لا تنحرف في المجال الكهربائي

إشعاعات عالية الطاقة , غير مشحونة , و ليس لها كتلة لا تنحرف في المجال الكهربائي

بعد الدراسات والأبحاث تبيّن أن أشعة جاما هي عبارة عن أشعة كهرومغناطيسية، اكتشفها عالم فرنسي الجنسية فيلارد في عام 1990 ميلادي، وتُعتبر نتاج التفاعلات النووية التي تَحدث في أكثر الأحيان في الفضاء، وتَنتج هذه التفاعلات النووية من بعض العناصر المُشعة كاليورانيوم

إشعاعات عالية الطاقة , غير مشحونة , و ليس لها كتلة لا تنحرف في المجال الكهربائي
أشعّة جاما تُعتبر من الأشعة الضارة التي تُؤثر على الخلايا الحية بشكل مُباشر، ولكن من رحمة الله وجود الغلاف الهوائي المُحيط حول الأرض، الذي يعمل على امتصاص وتشتيت هذه الأشعة ذات التردد الموجي العالي والطاقة الكبيرة