عوقب قارون بعقاب في الدنيا هو

عوقب قارون بعقاب في الدنيا هو، في الآخرة عذاب الظالمين في الأرض لهم نار جهنم، حيث يبقون في الآخرة، ولكن يجب أن يعاقبهم الله في الدنيا، ويجعلهم قدوة لأهل الدنيا في حياتهم، والقهر والغطرسة في الحياة العامة، وكان له عقاب شديد في هذا العالم ليكون قدوة لكل المتغطرسين على الأرض.

عوقب قارون بعقاب في الدنيا هو
كان قارون من أهل سيدنا موسى عليه السلام، وأعطاه الله تعالى مالاً وكنوزاً في الأرض، وكان أغنى أهل الأرض في ذلك الوقت، واحتاج قوم موسى إلى اتباع تعاليم الله في الأرض، وحذروه من الفساد في الأرض، والغطرسة في الأرض، فلم يسمع من سيدنا موسى، ووعده الله بعذاب شديد يوم القيامة.

حل السؤال: عوقب قارون بعقاب في الدنيا هو

* هو خسف به وبداره الارض.